أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة

أبوظبي في 20 مايو /وام/ أكد مجلس أبوظبي للجوة والمطابقة الدور المهم الذي تلعبه المترولوجيا في دعم وتسهيل التجارة العالمية من خلال ضمان توافق المنتجات مع المعايير والمواصفات الفنية العالمية وصولا لتحقيق الجودة التي تلبي تطلعات واحتياجات المستهلكين من أفراد و مؤسسات و دول.

"أبوظبي للجودة" يطلق أحدث إصداراته العلمية كتاب "وحدة القياس" في اليوم العالمي للمترولوجيا. 
أبوظبي في 20 مايو /وام/ أكد مجلس أبوظبي للجوة والمطابقة الدور المهم الذي تلعبه المترولوجيا في دعم وتسهيل التجارة العالمية من خلال ضمان توافق المنتجات مع المعايير والمواصفات الفنية العالمية وصولا لتحقيق الجودة التي تلبي تطلعات واحتياجات المستهلكين من أفراد و مؤسسات و دول. 
جاء ذلك بمناسبة اليوم العالمي للمترولوجيا الذي يوافق العشرين من مايو من كل عام وفي إطار سعي المجلس الدائم لدعم جهود منظمات المترولوجيا الدولية والهيئات الحكومية المعنية الرامية للتوعية بدور المترولوجيا الحيوي في جميع مناحي الحياة. 
وقال سعادة الدكتور هلال الكعبي الأمين العام لمجلس أبوظبي للجودة والمطابقة إن اليوم العالمي للمترولوجيا يأتي هذا العالم تحت شعار" القياسات من أجل التجارة العالمية" كونه يمثل يوما هاما يقف فيه المختصون في مجال المترولوجيا لتقييم وإبراز دور وحدات القياس الدولية في دعم منظومة الاقتصاد العالمي إلى جانب دورها في تحسين نوعية الحياة وحماية البيئة العالمية. 
و أضاف الكعبي أن المجلس يحتفي هذا العام بهذه المناسبة من خلال إطلاق أحدث إصداراته العلمية المتمثل في كتاب "وحدة القياس" ليكون المرجعية العلمية الرئيسة في تنفيذ المجلس مهامه العلمية في مجالات القياس الفنية. 
وأكد أن المجلس يأخذ على عاتقه تعزيز دور المترولوجيا في دعم مختلف القطاعات الصناعية والتجارية في إمارة أبوظبي ودولة الامارات ويُدرك أهمية امتلاكه بنية تحتية مترولوجية متطورة تواكب المستجدات العالمية وتمكن نموها الاقتصادي وترفع القدرة التنافسية لصناعاتها الوطنية في الأسواق الإقليمية والعالمية. 
و أشار الكعبي إلى أنه تم تأسيس معهد الإمارات للمترولوجيا كأحد قطاعات المجلس الرئيسة تحقيقاً لرؤية حكومة أبوظبي الاقتصادية 2030 وبهدف توفير بنية تحتية كفؤة لعلم القياس –المترولوجيا- و ليكون مرجعية القياس لإمارة أبوظبي ودولة الامارات العربية المتحدة. 
و أكد أن المعهد يعد مشروعاً وطنياً رائداً على مستوى المنطقة أثر تأسيسه بشكل مباشر على القطاعات الاقتصادية المختلفة في الدولة بما فيها قطاع الصناعة من خلال تقليل الكلفة و الوقت و تسهيل القبول الدولي للصناعات الوطنية والارتقاء بالقدرة الإنتاجية وتحسين مستوى السلامة. 
من جانبه قال المهندس سعيد المهيري المدير التنفيذي لمعهد الإمارات للمترولوجيا إن اليوم العالمي للمترولوجيا مناسبة مهمة لتسليط الضوء على دور معهد الامارات للمترولوجيا بصفته المعهد الوطني للقياس والمرجعية الوطنية لوحدات القياس بالدولة والذي يتولى مهام حفظ وصيانة معايير القياس الوطنية في الدولة كما أنه يمثل الدولة في اتفاقية الاعتراف المتبادل مع اللجنة الدولية للأوزان والمقاييس /CIPM/ ويلعب دوراً بارزاً في تمثيل دولة الإمارات أيضا في اللجان الفنية التابعة للمنظمات والهيئات المترولوجية على الصعيدين الإقليمي والدولي. 
وأوضح المهيري أنه بعد التخويل الذي حصل عليه المعهد من قبل هيئة الامارات للمواصفات والمقاييس للقيام بمهامه و الذي بموجبه تم الاعتراف بمعايير القياس المحفوظة لدى المعهد كمعايير قياس وطنية أصبح المعهد يقدم على المستوى الوطني للدولة عددا من الخدمات المترولوجية كخدمة المعايرة وخدمة الاستشارة الفنية وخدمة التدريب الفني وخدمة المقارنات البينية إلى جانب خدمة البحث العلمي والتطوير. 
وأضاف المهيري أن المعهد يضم 10 مختبرات رئيسة في مجالات المترولوجيا المختلفة كالكهرباء والوقت والتردد والطاقة والحرارة والرطوبة والقوة والضغط وعزم الدوران والكتلة والحجم والتدفق والأبعاد والزوايا.. و تم بالتنسيق مع مركز الإمارات العالمي للاعتماد /EIAC/ اعتماد المعهد مختبرا مرجعيا لبرامج المقارنات البينية لمختبرات المعايرة بالدولة. 
وأشار المهيري إلى أن المعهد بسواعد إماراتية، وبنسبة توطين تتخطى 85% يوفر 112 خدمة مترولوجية لمتعامليه وشركائه الاستراتيجيين في القطاعين الحكومي والخاص بالدولة، ودول مجلس التعاون الخليجي. 
وأوضح أن المعهد حاصل على الاعتماد من قبل مركز الإمارات العالمي للاعتماد /EIAC/ وأنه مع نهاية العام المنصرم 2019 أنجز المعهد إصدار 3173 شهادة معايرة وقدم 91 خدمة استشارة فنية و نفذ 73 برنامجاً تدريبياً إضافة إلى تقديم 249 مقارنة بينية. 

المصدر

أخر تحديث28 نوفمبر 2021
X
تساعدنا ملفات تعريف الارتباط في تحسين تجربة موقع الويب الخاص بك.
باستخدام موقعنا ، أنت توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
تأكيد