أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة، 8 فبراير2021: نفذ مختبر الفحص المركزي التابع لمجلس أبوظبي للجودة والمطابقة (18,889) تحليلاً لــ (2233) عينة من عينات الأعلاف خلال عام 2020 للتأكد من مطابقة هذه العينات للمواصفات والتشريعات السارية في إمارة أبوظبي بهدف التأكد من جودة وسلامة هذه الأعلاف لحماية الثروة الحيوانية في الإمارة.


وصرح المهندس عبد الله حسن المعيني المدير التنفيذي لقطاع مختبر الفحص المركزي قائلاً: ". يوفر المختبر المركزي قدرات فحص كيميائية وبيولوجية متنوعة للتأكد من سلامة وجودة الأعلاف بجميع أنواعها العشبية والمركزة، وذلك ضمن جهود المجلس الهادفة لتمكين الجهات التنظيمية في الإمارة من تطبيق استراتيجيتها وسياساتها لتعزيز سلامة الغذاء والثروة الحيوانية من خلال مراقبة ورصد متبقيات الآفات في السلع والمنتجات المتداولة في أسواق الإمارة، حيث يتم استخدام أحدث التقنيات وأساليب الفحص في مختبر الفحص المركزي للكشف عن الملوثات الكيميائية والبيولوجية مثل متبقيات المبيدات والسموم الفطرية والمعادن الثقيلة وذلك للتحقق من عدم تجاوزها للحدود القصوى المنصوص عليها في التشريعات المعمول بها في دولة الإمارات وإمارة أبوظبي. كما يوفر المختبر أيضا خدمة التحاليل المتعلقة بتقدير المكونات الغذائية للأنواع المختلفة من الأعلاف المركزة والعشبية كالبروتين الخام والألياف الخام والألياف المتعادلة والألياف الحمضية والتي تعتبر من أهم معايير تصنيف جودة العلف، ويوفر مختبر الفحص المركزي كذلك الفحوصات المتعلقة بالإحياء الدقيقة للكشف عن الأعفان والفطريات المنتجة للسموم الفطرية. 
وأوضح المعيني بأن المختبر قد قام مؤخراً وباستخدام أحدث وأدق أجهزة التحليل واعتماداً على خبرات كوادره الوطنية في المختبر بتوسعة نطاق الكشف عن متبقيات المبيدات في الأعلاف ليصبح المختبر الأول في الدولة الذي لديه القدرة للكشف عن (444)  مبيد في الأعلاف بمختلف أنواعها، كما يتفرد المختبر في الدولة بتوفير الفحوصات المتعلقة بالكشف عن سموم قلويدات الإرجوت ، حيث يضاف هذا الإنجاز الى قائمة انجازات المختبر في مجال الفحوصات، ويسعى المختبر دائمًا إلى الارتقاء بالخدمات التي يقدمها باستخدام أفضل التقنيات وأحدث الأجهزة. 
من جانبه، أوضح سعادة راشد بن رصاص المنصوري المدير التنفيذي لقطاع الثروة الحيوانية بهيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية، أن ما حققته حكومة أبوظبي من إنجازات عديدة في سبيل تعزيز فعالية نظام الأمن الحيوي من خلال ضمان سلامة وجودة الأعلاف الحيوانية المتداولة بالإمارة، والتي أسفرت عن رفض بعض الشحنات لاحتوائها على تراكيز عالية جداً من الملوثات الكيميائية والبيولوجية تفوق تلك الموصى بها في المواصفات العالمية والمحلية والتي تمثل خطراً حقيقياً على الثروة الحيوانية ومن ثم الإنسان. وأضاف، نحن في هيئة أبوظبي للزراعة والسلامة الغذائية نحرص على تنسيق الجهود مع كافة الشركاء في الحكومة وأصحاب العلاقة للتأكد من أدق معايير السلامة في هذا الجانب". 
يذكر أنه يمكن لشركات توريد وتسويق الأعلاف وأصحاب المزارع ومربي الثروة الحيوانية فحص منتجاتهم وذلك من خلال التوجه مباشرة إلى مراكز تقديم الخدمة في قطاع مختبر الفحص المركزي أو تقديم طلب خدمة الفحص عبر بوابة جودة الخاص بالمجلس، حيث تساهم خدمات المختبر المتعلقة بفحص الأعلاف في الحفاظ على الثروة الحيوانية من خلال تقديم خدمات فحص مميزة وذات جودة عالية مما لها الأثر البالغ في استدامة سلامة الأعلاف والأغذية الحيوانية، وتحقيق الأمن الحيوي الذي يضمن صحة الحيوان والارتقاء بالإنتاج الحيواني.
ويسعى مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة دائماً إلى الارتقاء بالبنية التحتية للجودة في إمارة أبوظبي من خلال توفير خدمات متنوعة تسهم في تمكين الجهات الرقابية من تطبيق استراتيجياتهم المتكاملة، ويمكن للجهات المعنية بتنمية قطاع الثروة الحيوانية الاستفادة من خدمات البنية التحتية للجودة التي يوفرها مجلس أبوظبي للجودة والمطابقة، خاصة وأن الحكومة الرشيدة تولي اهتماما بالغاً بهذا القطاع لارتباطه الوثيق بتعزيز معدلات الأمن الغذائي والحيوي في الإمارة بالإضافة الى تشجيع ودعم مربي الثروة الحيوانية ومساعدتهم في الحفاظ على صحة وسلامة ماشيتهم.  
والجدير بالذكر أن مختبر الفحص المركزي يقدم خدمات متنوعة للقطاعات المختلفة بالدولة وفي مجالات عدة مثل فحوصات السلامة والجودة للمنتجات الغذائية والمياه والمشروبات والفحوصات البيئية بالإضافة إلى مستحضرات التجميل والأدوية والأجهزة الطبية ومواد البناء، كما يخدم المختبر المركزي شركاءه من القطاعين العام والخاص من خلال خدمات البحث العلمي والاستشارات وخدمات التدريب التخصصي وإصدار شهادات المطابقة.

المصدر

أخر تحديث28 نوفمبر 2021
X
تساعدنا ملفات تعريف الارتباط في تحسين تجربة موقع الويب الخاص بك.
باستخدام موقعنا ، أنت توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
تأكيد