أبوظبي في 26 يوليو / وام / أكد المهندس عبدالله حسن المعيني المدير التنفيذي لمختبر الفحص المركزي التابع لمجلس أبوظبي للجودة والمطابقة أن مختبر الأدوية والأجهزة الطبية أنجز منذ بداية العام الجاري نحو 1500 تحليل لأكثر من 600 عينة من مختلف أصناف الأدوية السائلة والأقراص والحبوب والحقن الطبية بالإضافة إلى الأجهزة الطبية مثل أجهزة الضغط ومقياس الحرارة بهدف تعزيز جودة الحياة في إمارة أبوظبي من خلال خدمات البنية التحتية للجودة التي يقدمها المجلس.

 
 

أبوظبي في 26 يوليو / وام / أكد المهندس عبدالله حسن المعيني المدير التنفيذي لمختبر الفحص المركزي التابع لمجلس أبوظبي للجودة والمطابقة أن مختبر الأدوية والأجهزة الطبية أنجز منذ بداية العام الجاري نحو 1500 تحليل لأكثر من 600 عينة من مختلف أصناف الأدوية السائلة والأقراص والحبوب والحقن الطبية بالإضافة إلى الأجهزة الطبية مثل أجهزة الضغط ومقياس الحرارة بهدف تعزيز جودة الحياة في إمارة أبوظبي من خلال خدمات البنية التحتية للجودة التي يقدمها المجلس.

وقال المعيني - في تصريحات لوكالة أنباء الإمارات "وام" - إن خدمات الفحص المخبري والبحث العلمي التي يوفرها مختبر الفحص المركزي تسهم في تعزيز الصحة العامة في إمارة أبوظبي من خلال الوقاية ومكافحة الأمراض ..

مضيفا أن المختبر المركزي يعمل على تمكين الجهات من الاستجابة للمخاطر الناشئة والإخطارات الدولية بالإضافة إلى التحقق من مطابقة الأدوية والأجهزة الطبية المتداولة في أسواق أبوظبي لمعايير السلامة والجودة والكفاءة المعتمدة في الإمارة.

وأضاف أن المختبر المركزي يسهم في زيادة كفاءة الاستجابة لحالات الطوارئ واستمرارية الأعمال ودعم الجهات التنظيمية والتشريعية لإعداد وتحديث وتطوير اللوائح الفنية والمعايير بالإضافة إلى المساهمة في الحفاظ على صحة وسلامة المجتمع من خلال خدمات الدراسات والإستشارات الفنية المتخصصة في مجال الرعاية الصحية التي يوفرها.

وأوضح المدير التنفيذي لمختبر الفحص المركزي أن مختبر الأدوية والأجهزة الطبية يعد المختبر الوحيد في الدولة الذي يعمل على تحليل أصناف مختلفة ومتعددة من الأدوية والأجهزة الطبية ويساهم في عمل الدراسات المتعلقة بالأدوية لدعم الجهات التنظيمية والرقابية من اتخاذ القرارات المتعلقة بتحديث وتطوير وإعداد المعايير.

ونوه إلى أن مختبر الأدوية الحاصل على الاعتماد الدولي يقدم خدماته بواسطة خبراء مختصين في مجال الفحص الطبي وكوادر بشرية وطنية متخصصة في هذا المجال ويوفر هذه الخدمات بالاعتماد على أحدث الأجهزة المخبرية والأكثر تطوراً على المستوى العالمي ووفقاً لأحدث طرق وأساليب الفحص.

وأشار المدير التنفيذي لمختبر الفحص المركزي إلى أن المختبر يعمل وبالتعاون مع دائرة الصحة في أبوظبي على فحص الأدوية والعقاقير المستخدمة للحالات الحرجة في الأسواق كالأدوية المستخدمة في علاج تخثر الدم واكتشاف أي مواد أو عوامل مسرطنة في العقاقير إضافة إلى فحص بعض منتجات العناية الطبية والشخصية مثل معقمات اليدين حيث نتج عن هذه الفحوصات التحقق من مطابقة المنتجات المتداولة في الأسواق ودعم قرارات دائرة الصحة من سحب المنتجات غير المطابقة لمعايير السلامة والجودة والكفاءة من أسواق الإمارة، كما يساهم المختبر في الحفاظ على صحة وسلامة المرضى وذلك من خلال التحقق من دقة الأجهزة الطبية التي يتم الاعتماد عليها في تحديد جرعات العلاج للمرضى.

المصدر

أخر تحديث28 نوفمبر 2021
X
تساعدنا ملفات تعريف الارتباط في تحسين تجربة موقع الويب الخاص بك.
باستخدام موقعنا ، أنت توافق على استخدامنا لملفات تعريف الارتباط.
تأكيد